بكثرة الصمت تكون الهيبة. ( نهج البلاغة ٤: ٥٠)      الغيبة جهد العاجز. ( نهج البلاغة ٤: ١٠٦)      عاتب أخاك بالإحسان إليه، واردد شره بالإنعام عليه. ( نهج البلاغة ٤: ٤١)        بادر الفرصة قبل أن تكون غصّة. ( نهج البلاغة ٣: ٥٣)      من نظر في عيب نفسه اشتغل عن عيب غيره. ( نهج البلاغة ٤: ٨١ )      
المكتبة