لا ورع كالوقوف عند الشبهة. ( نهج البلاغة ٤: ٢٧)      الداعي بلا عمل كالرامي بلا وتر. ( نهج البلاغة ٤: ٧٩)      هلك خزان الأموال وهم أحياء والعلماء باقون ما بقي الدهر. ( نهج البلاغة ٤: ٣٦)      الغنى في الغربة وطن، والفقر في الوطن غربة. ( نهج البلاغة ٤: ١٤)        الإعجاب ضد الصواب وآفة الألباب. ( نهج البلاغة ٣: ٤٦)      
البحوث > المتفرقة > ثقافة ومصطلحات قرآنية (10) الصفحة

ثقافة ومصطلحات قرآنية ١٠
النسخ
الشيخ حميد البغدادي

النسخ لغة واصطلاحاً
النسخ في اللغة: استعمل النسخ في اللغة في عدة معان كما هو مذكور في كتب اللغة ، منها:
١ـ الإزالة أو الإبطال كما أشار إلى ذلك في مفردات غريب القران : (النسخ: إزالة شي‏ء بشي‏ء يتعقبه، كنسخ الشمس الظل، والظل ‏الشمس، والشيب الشباب).(١)
جاء في الذكر الحكيم: (فينسخ الله ما يلقي الشيطان) (٢).
قال ابن فارس: (...وكل شيء خلف شيئا فقد انتسخه . وانتسخت الشمس الظل والشيب الشباب ....). (٣)
٢ـ نقل الشيء، نقل ابن فارس عن السجستاني: (النسخ ان تحوّل ما في الخلية من العسل و النحل في أخرى). (٤)
واختلف أهل اللغة  في تحديد  المعنى الحقيقي للكلمة من المعنى المجازي للنسخ.
والمهم في المقام تمييز و اختيار و تحديد المعنى اللغوي الذي ينسجم مع فكرة النسخ و معناها الاصطلاحي، ولعل الإزالة و التبديل هي أقرب المعاني اللغوية التي تتلائم وتنسجم مع المعنى المطروح للنسخ وقد ورد في القران الكريم  في القرآن الكريم آيات قريبة من هذا المعنى:
قال تعالى (ما ننسخ من آية أو ننسها نأت بخير منها).

(١) المفردات في غريب القرآن، الراغب الاصفهاني ، كتاب النون. راجع ايضا مجمع البحرين ج ٢  ص ٣٠٢ .
(٢) سورة الحج: ٥٢.
(٣) معجم مقاييس اللغة، أبو الحسين أحمد بن فارس زكريا،  ج ٥  ص ٤٢٥، تحقيق عبد السلام محمد هارون، مكتبة الإعلام الإسلامي، ١٤٠٤هـ.
(٤) معجم مقاييس اللغة : ٥ ص ٤٢٥ .