لا ورع كالوقوف عند الشبهة. ( نهج البلاغة ٤: ٢٧)      في عقب غيركم تحفظوا في عقبكم. ( نهج البلاغة ٤: ٦٦)        الحرفة مع العفة خير من الغنى مع الفجور. ( نهج البلاغة ٣: ٥٢)      الغنى في الغربة وطن، والفقر في الوطن غربة. ( نهج البلاغة ٤: ١٤)      سل عن الرفيق قبل الطريق، وعن الجار قبل الدار: نهج البلاغة ٣: ٥٦)      
المكتبة > الحديث > متون الأحاديث > بحار الأنوار الجامعة لدرر أخبار الأئمة الأطهار الصفحة

بحار الانوار الجامعة لدرر أخبار الائمة الاطهار
تأليف العلم العلامة الحجة فخر الامة المولى الشيخ محمد باقر المجلسي (قدس الله سره)
الجزء الخامس والخمسون
بسم الله الرحمن الرحيم

١ (باب) (العرش والكرسى وحملتهما)
الآيات : البقرة : وسع كرسيه السماوات والارض .(١)
الاعراف : ثم استوى على العرش .(٢)
يونس : ثم استوى على العرش يدبر الامر ما من شفيع إلا من بعد إذنه .(٣)
هود : وكان عرشه على الماء .(٤)
الرعد : ثم استوى على العرش .(٥)
طه : الرحمن على العرش استوى .(٦)
المؤمنون : قل من رب السماوات السبع ورب العرش العظيم .(٧)
الفرقان : ثم استوى على العرش الرحمن فاسأل به خبيرا .(٨)
النمل : رب العرش العظيم .(٩)

(١) البقرة : ٢٥٥ .
(٢) الاعراف : ٥٤ .
(٣) يونس : ٣ .
(٤) هود : ٧ .
(٥) الرعد : ٢ .
(٦) طه : ٥ .
(٧) المؤمنون : ٨٦ .
(٨) الفرقان : ٥٩ .
(٩) النمل : ٢٦ .