من رضي عن نفسه كثر الساخطون عليه. ( نهج البلاغة ٤: ٣)      أكثر مصارع العقول تحت بروق المطامع. ( نهج البلاغة ٤: ٤٩)      إذا أضرت النوافل بالفرائض فارفضوها. ( نهج البلاغة ٤: ٦٨)      من أبطأ به عمله لم يسرع به نسبه. ( نهج البلاغة ٤: ٦)        خض الغمرات للحق حيث كان. ( نهج البلاغة ٣: ٣٩)      
المكتبة > الحديث > متون الأحاديث > بحار الأنوار الجامعة لدرر أخبار الأئمة الأطهار الصفحة

بحار الانوار الجامعة لدرر أخبار الائمة الاطهار
تأليف العلم العلامة الحجة فخر الامة المولى الشيخ محمد باقر المجلسي(قدس الله سره)
الجزء الثامن بعد المائة

بسم الله الرحمن الرحيم
كلمة الناشر تصدير : في البحار ، وما فيه ، وتعريفه(١)
المقدمة الاولى : في ترجمة المؤلف ، العلامة المجلسي(ره) والثناء عليه ، وأقوال العلماء في حقه(٤) مؤلفاته ومصنفاته بالعربية ، وما في مجلدات البحار(٨) مؤلفاته بالفارسية(١٣)
في ترجمة مجلدات من البحار(١٥) مختصرات من البحار(١٦) مستدركات البحار(١٧)
ترجمة كتبه(١٧) أساتذته ومشايخه(١٩) تلامذته ومن روى عنه(٢٣) ولادته ووفاته ومدفنه(٢٩) والده : المجلسي الاول رحمه الله(٣٠) من روى عنهم(٣٢)