الكلام في وثاقك ما لم تتكلم به، فإذا تكلمت به صرت في وثاقه. ( نهج البلاغة ٤: ٩١)      هلك خزان الأموال وهم أحياء والعلماء باقون ما بقي الدهر. ( نهج البلاغة ٤: ٣٦)        الإعجاب ضد الصواب وآفة الألباب. ( نهج البلاغة ٣: ٤٦)      خالطوا الناس مخالطة إن متم بكوا عليكم وإن عشتم حنّوا إليكم. ( نهج البلاغة ٤: ٣)      إياك ومصادقة الكذاب فإنّه كالسراب يقرب عليك البعيد ويبعد عليك القريب. ( نهج البلاغة ٤: ١١)      
المكتبة > الفقه > أصول الفقه > تهذيب الاصول الصفحة
الجزء الاول

تهذيب الاصول
تقريرا لبحث سيدنا العلامة الاكبر والاستاذ الاعظم اية الله العظمى مولانا الامام الحاج آقا روح الله الموسوي الخميني أدام الله ظله العالي
بقلم الشيخ جعفر السبحاني التبريزي
مقدمة
تهذيب الاصول
الامر الرابع
القول في الهيئات
في الانشاء والاخبار
في الفاظ الاشارة واخواتها
القول في الموصولات
في بعض ادلة القول بالاعم
القول في المعاملات
تصوير جزء الفرد وشرطه في المركبات الاعتبارية
في الاشتراك
الكلام في المشتق
في المراد من الحال
استدلالات للاعمى
في بيان الفرق بين المشتق ومبدئه
الفصل اول فيما يتعلق بمادة الامر وفيه جهات من
المقصد الاول في الاوامر
في اعتبار العلو والاستعلا عفى مادة الامر
الفصل الثاني فيما يتعلق بصيغة الاوامر وفيه مباحث
في ان الهيئة هل تدل على الوجوب اولا
المبحث الرابع في التعبدى والتوصلى
اما الاول اعني القول بالامتناع الذاتي
الرابع في تحرير الاصل العملي
المبحث السابع في الفور والتراخى
في مقدمة الواجب
الجهة الثانية نبحث فيها عن ان الواجب المشروط وجوبه فعلى
ومن تقسيمات الواجب تقسيمه إلى المعلق والمنجز
في تأسيس الاصل
فصل في مبحث الضد
في جواز امر الامر مع العلم بانتفاء شرطه
فصل في متعلق الاوامر والنواهي
المقصد الثاني في النواهي
المقصد الثالث في المفاهيم