الجئ نفسك في الأمور كلّها إلى الهك فإنّك تلجئها إلى كهف حريز ومانع عزيز. ( نهج البلاغة ٣: ٣٩)      إذا أضرت النوافل بالفرائض فارفضوها. ( نهج البلاغة ٤: ٦٨)      قدر الرجل على قدر همته. ( نهج البلاغة ٤: ١٣)        لن لمن غالظك فإنّه يوشك أن يلين لك. ( نهج البلاغة ٣: ٥٤)      من نظر في عيب نفسه اشتغل عن عيب غيره. ( نهج البلاغة ٤: ٨١ )      
المكتبة > الفقه > فتاوى وأحكام > العروة الوثقى الصفحة

العروة الوثقى
الفقيه الاعظم آية الله الكبرى السيد محمد كاظم الطباطبائى اليزدى قدس سره
الجزء الخامس