كن سمحاً ولا تكن مبذراً، وكن مقدراً ولا تكن مقتراً. ( نهج البلاغة ٤: ١٠)      أشد الذنوب ما استهان به صاحبه. ( نهج البلاغة ٤: ٨١ )      من أصلح أمر آخرته أصلح الله له أمر دنياه. ( نهج البلاغة ٤: ٢٠)      بادروا الموت الذي إن هربتم أدرككم، وإن أقمتم أخذكم، وإن نسيتموه ذكركم. ( نهج البلاغة ٤: ٤٦)      أكثر مصارع العقول تحت بروق المطامع. ( نهج البلاغة ٤: ٤٩)      
المكتبة > الفقه > فقه استدلالي > جواهر الكلام الصفحة

جواهر الكلام في شرح شرايع الاسلام
تأليف شيخ الفقهاء وامام المحققين الشيخ محمد حسن النجفي
المتوفى سنه ١٢٦٦ من الهجرة
الجزء التاسع والعشرون
حققه وعلق عليه: محمود القوچانى
عنى بتصحيحه: العالم الفاضل السيد ابراهيم الميانجى
قوبل بنسخة الاصل المخطوطة المصححة بقلم المصنف طاب ثراه، وطبع بنفقة المكتبة الاسلامية طهران شارع البوذر جمهرى تليفون ٥٢١٩٦٦
جميع حقوق الطبع محفوظة للناشر